في تجربةٍ جديدةٍ من نوعها ... دار القرآن الكريم النسوية تستقبل حافظات دون سن السادسة

تيمنًا بذكرى عيد الله الأكبر عيد الغدير الأغر، استقبلت شعبة دار القران الكريم النسوية التابعة لمركز القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة صغار الحافظات في وحدة التعليم حيث تتراوح أعمارهن بين ٥-٦ سنوات.
وقالت مسؤولة دار القرآن الكريم النسوية العلوية دلال الطباطبائي: "تعدّ هذه التجربة فريدة من نوعها بالنسبة لشعبة دار القرآن الكريم النسوية، حيث باشرت الشعبة بتحفيظ فئات عمرية صغيرة لم تتجاوز أعمارهن الست سنوات، وتميّز الحفظ بكونه قد تمازج بين التلقين وأسلوب الإشارات، وتقريب المعاني للبراعم الصغيرة؛ لتحقيق أقصى نفع وترغيب لهكذا فئات عمرية، والذي انعكس بتسارع الطاقات ونموّها لدى الحافظات الصغيرات، وهو ما أشاد به الأهالي".
هذا وقد حرصت الشعبة على توزيع الورود والهدايا للطالبات لتحفيزهن على الاستمرار في الحفظ.

في تجربةٍ جديدةٍ من نوعها ... دار القرآن الكريم النسوية تستقبل حافظات دون سن السادسة
August / 2 / 2021
عدد الزيارات : 520
طباعة الخبر