العتبة العلوية المقدسة تختتم برامجها القرآنية الرمضانية

اختتم دار القرآن الكريم التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العلوية المقدسة برامجه القرآنية خلال شهر رمضان المبارك، التي ضمت  ختمات قرآنية ومحافل وندوات .
وقال مدير دار القرآن الكريم الشيخ جلال التوبي: " بإقامة المحفل القرآني الرمضاني في مساء اليوم الثلاثين من شهر رمضان المبارك ١٤٤٣ه‍ اختتم الدار برامجه القرآنية الرمضانية وقد نال هذا المشروع مباركة ورعاية كريمة من قبل الأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة وبجهود مخلصة من  منتسبي دار القرآن الكريم".
وعن أبرز برامج الدار خلال الشهر المبارك أوضح التوبي: " أقمنا ثلاث ختمات قرآنية في داخل العتبة المطهرة ، أولها بعد صلاة الفجر تقام في باحة الصحن الشريف ، وثانيها بعد صلاة الظهر تقام في رواق أبي طالب (عليه السلام) ، وثالثة خاصة بفئة البراعم تقام في الرواق نفسه ، فضلاً عن المحفل القرآني الذي يقام في باحة الصحن الشريف كل ليلة ، وقد شارك في الختمات والمحفل عدد من القراء والحفاظ والبراعم الذين تم اختيارهم للمشاركة من قبل لجنة مختصة في الشأن القرآني من دار القرآن الكريم"، مشيراً بقوله: " كذلك وضعنا برنامجاً خاصاً استضفنا فيه قراء من خارج محافظة النجف الأشرف، حيث تم استضافة أكثر من (20) قارئاً شاركوا في برامج الدار المختلفة".
من جانبه أضاف الأستاذ علاء المحمودي المكلف برئاسة لجنة برامج شهر رمضان : "ومن البرامج المهمة أيضاً، المشروع الوطني السابع للختمات في المساجد والحسينيات، حيث رعت العتبة المقدسة أكثر من (45) ختمة في (15) محافظة، بالتعاون مع الدور والمؤسسات القرآنية في تلك المحافظات، وبمشاركة أكثر من (100) قارئ". 
وتابع المحمودي: "ومن برامجنا أيضاً إقامة مسابقة إلكترونية على الموقع الرسمي لدار القرآن الكريم والصفحات التابعة له على مواقع التواصل الاجتماعي، وإقامة  ندوات قرآنية في محافظات: (المثنى والديوانية وبابل) حاضر فيها سماحة العلامة السيد سامي البدري " دام عزه " وسماحة العلامة السيد علاء الموسوي "دام عزه "،  مبيناً مزيداً من النشاطات بقوله : " وقد كان لوحدة دار القرآن الكريم النسوية نشاطات كثيرة محفلية وتعليمية في مقدمتها إقامة ثلاث ختمات قرآنية في رواق أبي طالب (عليه السلام) وصحن السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام)، وندوتين قرآنيتين، ومسابقة الرحيق المختوم في حفظ بعض السور القرآنية (يس، الواقعة، الرحمن)، بأجواء إيمانية ، كما استمرت وحدتا التحفيظ والتعليم القرآني ببرامجهما التعليمية طيلة الشهر الفضيل".
واختتم الشيخ التوبي الحديث قائلاً: "نشكر الله تعالى على جزيل نعمه ولطف عنايته ، كما نتقدم للأمانة العامة للعتبة العلوية المقدسة المتمثلة بأمينها العام سماحة السيد عيسى الخرسان " دام عزه " بالشكر الجزيل والثناء الجميل لرعايته   الكريمة لهذا المشروع المبارك طيلة الشهر الفضيل ، كما نشكر الأقسام المساندة والتي قدمت الدعم اللازم  لدار القرآن الكريم في هذه البرامج، ، ومنتسبي دار القرآن الكريم لجهودهم وتعاونهم في خدمتهم ، سائلين الله أن يتقبل منهم جميعاً خدمة الثقلين كتاب الله وعترة النبي الأكرم (صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين)".

العتبة العلوية المقدسة تختتم برامجها القرآنية الرمضانية
May / 2 / 2022
عدد الزيارات : 68
طباعة الخبر